رحــاب الله المشتولي

تزوَّد من التقوى فإنك لا تدري إن جنَّ ليــــلٌ هـــــل تعــيشُ إلــى الفجــــرِ ...فكم من سليمٍ مات من غير عِلَّةٍ وكم من سقيمٍ عاش حِيناً من الدهر