Aya Ahmed

كائن عايش مبسوط حتي لو هو مش كده
أتعود يفرّح اللي حواليه بكلمة صغيرة
بيحس أن غيابه مؤثر حتي لو هو اللي عايز يشوف كده
بيحب الحاجة هيديها عيونه
ولو محبهاش مش بيعرف يديها فرصة
ودي أهم عيوبه !
مل الملل منه ومازال بيعند
مبيتكلمش عن وجه الحقيقي كتيــر
بيعتبره نقطة ضعف
ولما يحكي حاجة وعينه مش في عنيك
أعرف حاجتين
إما مكسوف منها أو كدبة بيكدبها
وعلشان كده مبيعرفش يكدب !
ودي مصيبته !!

كتباته مليانة آهات مع أن علي وشه الضحكة عمرها ما فارقته !
بيحتاج لاهتمام من نوع خاص
بس عمره ما طلبه ولا حسس حد بيه !
علشان كده نادراً ما شافه

خياله سابقه
ودايماً هو الفارس
اللي بيقع علي وشه
لما يفوق
يفوق متأخر
ومبيتعلمش
فـ بتكرر !

حصان ، بومة ، بطريق ، بطة ، فراشة ، الغروب ، نسمة الشروق ، البدر ، صوت الشجر مع العصافير ... حاجات بحبها !

الكتابة ، الموسيقي ، التصوير والباليه .. حاجات بتنفس بيها !

آه أنا مجربتش التصوير الفتوغرافي
لكن ادماني للصور بيخليني
أتخيل أنها ممكن تكون
تصويري ! :)

كذلك الباليه :)

بلاقي نفسي أني أركز مع ملامح البشر
وسط الزحمة
وسط التعب
وسط الفرح
وجوة السكات
كل الملامح بتحكي قصتها
مش بس العيون اللي بتفضح
ده الوش كمان
فتـّان !

بيحب الألوان
بيحب البهجة
بيحب اللمة
ولكن نفسه قصير
فبيمل فجأة
تفتكره عليل !

بيحب يسمع أكتر ما بيتكلم
لأنه بيكتب لما بيتألم !

لسه مجربش الفراق اللي يوجع
اللي مبيتوصلش
اللي بيقطع
ده مجرد التفكير فيه
بيتعب
ويبَكي !

أكبر نعمة في حياتي هي أختي ، بحبها :)

يمكن لو كان فيه خيار
أنك تغير حاجات في ناس
متنفعش تغيرهم لأنك مختارتهمش
كنت هكون أسعد واحدة في الوجود
وكنت هرتاح :)

باختصــار ، أنا العصفور اللي ساعات وسط غناه بينوّح وفاكرينه وصل بغناه للحظة تجلي !
لكنه بيرجع _يكمل_ ويغني :)