Ayaa M. Ali

Egypt, 6th of October City

أنا آية، عندي 16 سنة واتولدت في الامارات. نبدأ بقى، أنا عندي 3 إخوات، بنت و ولدين، وأنا الصغيرة. أختي أكبر وحدة، وبعدها الولدين، باسم ومحمد. أقرب حد ليا من اخواتي في السن هو محمد. . أنا اتولدت في أبو ظبي، ١١.٠٣.١٩٩٨. عشت في الامارات ٣ أو ٤ سنين وبعدها رحت مصر. كان حظي النحس إني أعيش في تجربة أنا عمري ما إتمنيت أعشها. كانت اني مجبرة أبقى لوحدي لمدة 5 سنين. لسبب ما، محدش كان بيحبني في المدرسة، وكنت لازم اتعرض للإهانة والوحدة في سن صغير. الموضوع دة بدأ من تالتة إبتدائي لحد أولى إعدادي. أنا للاسف في الأول أهلي ماكانوش عارفين أي حاجة وبالتالي محدش فكر يساعدني، وكمان ماكانوش يتوقعو إن حاجة زي دي تحصلي. في حوالي نص ٢٠١٠ اتعرفت على واحدة وكانت صحبتي الوحيدة. إتحولت من صحبتي الوحيدة إلى عدوتي الوحيدة. في ٢٠١١ سافرت اليابان. سافرت عشان شغل والدي وكمان عشان مكنتش قادرة أكمل هنا. كنت فاقدة الأمل في نفسي وفي الحواليا... لسة فاكرة أول يوم ليا في مدرستي الجديدة، في طوكيو، اليابان، كان مرعب أكتر من ما تصورت. الحمدلله، دة كان أول يوم بس، يوم بيوم الأحوال اتغيرت وبقى عندي صحاب. قابلت بنت غيرت حياتي 180 درجة. كانت صاحبة طيبة والله. أنا دلوقتي لسة مخلصة أولى ثانوي، والسنة دي (صيف ٢٠١٤) هانزل مصر ومش هرجع اليابان تاني. طبعاً في ناس بتقرأ الكلام دة ومستنياني أقول حاجة عن الحب. أنا حبيت بجد مرة واحدة بس في حياتي، والمرة دي إرتبط فيها و كانت تجربة مش زي أي تجربة تانية في حياتي. أنا قبل ما أعرفه بجد مكنتش أعرف يعني إيه حب ومستقبل وحاجات كتير أوي. كانت أحلى تجربة و علمني حجات أنا مكنتش أعرف معناها، ذي الوفاء والحنان وغيرني من شيطان إلى شبه ملاك، زيه... وكان سبب لفرحتي و ما زال. في طبعاً حاجات عني ماقلتهاش زي اني برج الحوت، زي اني بعشق العربيات و الموتوسكلات، زي اني عاشقة لما وراء الطبيعة، زي اني معايا ٣ لغات، زي اني مابحبش في حياتي حاجة أد الأكل، زي اني مبكلمش ولاد إحتراماً لشخص معين هو عارف نفسه، زي اني كدة خلصت. لو مليت من حياتي المملة عادي أنا كمان مليت من زمان.