گلستان

اتسگع بـ أرض السُهاد واتغنى بـ أغاني الشوق و الحنين